كيف تستغلّ مهارتك بهدف الربح من الانترنت

يصبح العثور على طرق لتحقيق الربح من الانترنت موضوعاً أكثر أهميةً يوماً بعد يوم، مع ازدياد التوجه لاستخدام الانترنت لإنجاز المهام التي لا تتطلب التواجد في مكان العمل، كالتعليم والبرمجة والتصميم وغيرها من المهام التي يمكن إنجازها من المنزل، تزداد حاجة السوق إلى أصحاب المهارات القادرين على القيام بهذه الوظائف بأفضل طريقة ممكنة.

ومع اتساع الخيارات الموجودة على الانترنت، قد يحتار الداخل الجديد في معرفة الطريق الذي عليه أن يسلكه للدخول في سوق العمل بأفضل طريقة ممكنة، ولكنّ الأمر في الحقيقة بسيط جداً؛ هناك نوعين من الأعمال التي يمكنك العثور عليها على الانترنت: الأول هو بيع الخدمات، والثاني هو بيع المنتجات.

بيع الخدمات بهدف الربح من الانترنت

الطريقة الأبسط والأكثر مباشرة للعمل على الانترنت هي ذاتها الطريقة الابسط للعمل على أرض الواقع، باختصار؛ أحدهم يبحث عن خدمة، وأنت تقدمها مقابل المال.

كما يقدم تقنيّ الصيانة خدماته في إصلاح الحواسيب، والنجار خدماته في إصلاح الأبواب، والمعلم خدماته في تعليم الطلاب، يمكنك أن تقوم ببرمجة المواقع أو كتابة المقالات أو إعطاء الدروس عبر الانترنت لمن يرغب بالحصول عليها مقابل مبلغ معين. في هذه الحالة ما تبيعه هنا فعلياً هو الوقت والخبرة اللازمة لأداء هذه الخدمة، فحلّها أو إنجازها كل مرة يتطلب جهداً ووقتاً خاصّاً.

ميزات أسلوب بيع الخدمات

الحصول على مردود ماديّ فوريّ، حيث يمكن الحصول على مردود مباشرة بعد الانتهاء من العمل، بينما في حال بيع المنتجات فالمردود المادّي يأتي بعد فترة من تجهيز المنتج كاملاً. بالطبع في حال العمل مقابل أجر شهريّ يختلف الأمر ولكن النتيجة نفسها، العائد الماديّ يأتي في وقت محدد بعد الإنجاز بدلاً من الانتظار ريثما تتحقق مبيعات للمنتج.

التواصل المباشر مع الزبائن، وهذا يساهم في الحصول على المزيد من الأعمال في المستقبل وبناء شبكة علاقات جيدة لمعرفة حاجات السوق والتركيز عليها، يمكن أن يساهم هذا أيضاً في رفع مستوى الأجور على المدى الطويل. على سبيل المثال، يمكن لكاتب أن يوسّع قاعدة معارفه لمعرفة احتياجات شرائح مختلفة من الزبائن، وبهذا يمكنه تعلم مجالات جديدة لزيادة فرص العمل المتاحة له.

أنواع الأعمال المختلفة، إذ بالإمكان تنمية المهارات في مجالات مختلفة واستخدامها للدخول في مجالات أخرى، والتقاطع بين هذه المهارات قد يساعد في رفع مستوى الدخل وزيادة فرص الحصول على العمل، على سبيل المثال، المبرمج القادر على التصميم أيضاً يمتلك فرصاً أكبر في الحصول على مشاريع مقارنة بالمبرمج الذي يعتمد على شخص آخر للتصميم.

بساطة أسلوب العمل، عند الحديث عن بيع الخدمات فالأدوات الوحيدة التي قد تحتاجها هي أدوات الخدمة نفسها، كأدوات البرمجة للمبرمج، وأدوات التواصل للمعلم، ولا يتطلب بيع الخدمات عادة معرفة إضافية بأدوات أخرى كما في حالة بيع المنتجات التي قد تتطلب خبرات في مجالات متنوعة كالبرمجة أو التسجيل أو التصوير أو الإلقاء أو الكتابة.

مساوئ أسلوب بيع الخدمات

العثور على المنصة المناسبة من المشاكل الأكبر التي تواجه الراغبين بالعمل على الانترنت، وبالأخص في الدول العربية، بسبب اختلاف خدمات الدفع الإلكترونية واخلاف أسعار الأسواق في كل بلد، ولكن بشكل عام يمكن تفادي هذه المشكلة بالتركيز على السوق المحلّية والمنصّات التي تدعم خدمات الدفع فيها في البداية.

اكتساب سمعة وتشجّيع الناس على العمل معك من أصعب عوائق بداية بيع الخدمات على الانترنت، الحصول على هذه السمعة واكتساب ثقة العملاء قد يتطلب القيام ببعض الأعمال بأسعار أقل من السوق لجذب الزبائن أو البحث عن معارف يعملون في نفس المجال أو محاولة إنشاء مشاريع خاصة لعرضها في معرض الأعمال لتشجيع الزبائن على طلب الخدمة.

صعوبة التوسّع وزيادة الدخل، والسبب وراء هذا أن الخدمات المباعة عادة تحتاج الوقت والجهد، وبعد نقطة معينة لا يعود في الإمكان زيادة عدد المهام المنجزة في فترة زمنية معينة – الحل الجزئيّ لهذه المشكلة يكون بزيادة أجور الخدمات مع ازدياد الخبرة، ولكن مع ازدياد الأسعار سيصبح عدد الراغبين بالحصول على الخدمة أقل، وبعد نقطة أيضاً لا يعود بالإمكان زيادة الأسعار.

صعوبة تنظيم أوقات العمل والعطل، بسبب ضرورة التواجد بشكل فعّال أثناء العمل لا يمكن لبائعي الخدمات كسب المال خلال العطلات، يمكن حلّ هذه المشكلة بالعمل مقابل أجر شهريّ ثابت – ولكن هذا النوع من الأعمال أقل توفراً على الانترنت مقارنة بالأعمال الحرّة التي تضع ضغطاً مستمراً على وقت العمل والاستراحة.

بيع المنتجات بهدف الربح من الانترنت

بيع المنتجات بهدف الربح من الانترنت

لا يقتصر بيع المنتجات على المتاجر الإلكترونية أو ما شابهها، فعلى الإنترنت هناك العديد من أنواع المنتجات والعديد من طرق البيع المختلفة، على سبيل المثال، هناك يمكنك بيع البرامج والمنتجات الرقمية أو حتى بيع الاشتراكات في خدمة معيّنة، كما نقوم نحن في مساق ببيع خدمة لمن يرغب في إنشاء أكاديميّته الخاصة ليكون بدوره قادراً على بيع دروسه على الإنترنت بسهولة.

هناك أيضاً أساليب أخرى للبيع على الإنترنت كالتسويق بالعمولة أو بيع المنتجات بالشحن المباشر Drop Shipping أو حتى بيع المنتجات الفيزيائية ببساطة. ولكن في كلامنا هنا سنركز على بيع المنتجات الرقميّة، فهي تتميز بعدّة أشياء تجعلها أفضل من غيرها:

ميزات بيع المنتجات الرقمية

لا حدود على عدد المبيعات، كون المنتجات رقميّة يعني أنّه يمكنك بيعها عدداً غير محدود من المرات، هذا يعني أن هامش الربح كبير جداً، فتكاليف الإنتاج تحتسب مرّة واحدة ولا تزداد التكلفة مع ازدياد عدد المبيعات.

القدرة على التحديث والتحسين المستمر، على عكس الكتب المطبوعة مثلاً، عند نشر منتج رقميّ يمكن توفير تحديثات وتطويرات وتحسينات مستمرّة للمشترين مما سيقنعهم أكثر للاستثمار في شراء المنتج، كما نفعل في مساق على سبيل المثال حيث نقدم التحديثات الدورية لكافة المشتركين دون تكاليف إضافيّة.

يمكنك اختيار المنتج المناسب لك، مهما كانت مهارتك يمكنك العثور دائماً على منتج لبيعه، على سبيل المثال، يمكن للمعلمين وأصحاب المؤسسات التعليميّة الاستعانة بمساق لنشر دروسهم مرّة واحدة وبيعها عشرات المرات، يمكن لهذه الدروس أن تتمحور حول أيّ موضوع كان، بداية من دروس المرحلة الابتدائيّة وحتى المسارات الجامعيّة المعقدة.

السوق عالميّ وليس محليّاً، الجمهور المستهدف عند نشر المحتوى على الإنترنت لا يقتصر على حدود البلد الموجود فيها صاحب المحتوى فحسب، بل يشمل كل بلد في العالم فيه أشخاص يتحدثون ذات اللغة، على سبيل المثال، يمكن لمعلّم من مصر أن يبيع دروسه بشكل مباشر لطلّاب في الولايات المتحدة الأمريكية – قد يتعذّر عليه تقديم خدمة تعليم هؤلاء التلاميذ بشكل مباشر حتى عبر الانترنت بسبب اختلاف التوقيت وأوقات العمل، ولكن عن طريق بيع المساقات يمكنه أن يصل لشريحة أوسع من الجمهور.

مساوئ أسلوب بيع الخدمات

الوقت اللازم لتجهيز المنتج، المنتجات الرقميّة تحتاج وقتاً طويلاً للتجهيز، حتى مقارنة بالمنتجات الفيزيائيّة، كون كلّ منتج يمتلك صفات خاصّة به ويحتاج اهتماماً خاصّاً، من الصعب تحويل مهمّة صناعة منتج رقميّ إلى عملية مؤتمتة وتلقائيّة كما المنتجات الفيزيائيّة في المعامل.

المنافسة على لقب الأفضل أشرس، سوق المنتجات الرقميّة مليء بالمنافسين الشرسين الذين يرغبون في تقديم الأفضل لزبائنهم وعملائهم بشكل مستمر، هذا يعني أنّه عليك الاهتمام بجودة المنتج وتقديمه بأفضل صورة والعمل على تطويره وتحسينه بشكل مستمر لإقناع الزبائن بالاستمرار في علاقتهم التجاريّة معك.

حريّة الاختيار قد تسبب حيرة وتعطي آمالاً زائفة، وهو ما يعاني منه الكثير من بائعي المحتوى على الإنترنت، فدراسة السوق وفهم حاجاته واهتماماته جزء ضروريّ جداً للتحضير لإطلاق منتج مهما كان، بناء توقعات خاطئة وآمال زائفة قد يدفع البعض لاستثمار مبالغ كبيرة في مجالات الطلب عليها قليل واستهدافها غير مجدٍ.

تشتت الانتباه وسوء الاستهداف، كون السوق المتاح هو السوق العالميّ قد يتشتت انتباه صاحب المحتوى عن هدفه الأصليّ بسهولة، التركيز والتخصص هو الحل، والعمل على تقديم أفضل منتج ممكن حتّى لو كان في مجال ضيّق أفضل من محاولة صناعة منتج هائل لا يقدّم أي فائدة ولا يمتلك الجودة الكافية لإقناع الناس بالشراء، التخصص والتركيز دائماً خيار أفضل، وكون السوق المستهدف هو العالم، ستبقى شريحة الزبائن المحتملين ضخمة حتى بعد تضييق نطاق الاستهداف وتخصيص المنتج لشريحة معيّنة.

بيع الدروس بهدف الربح من الانترنت

بيع الدروس بهدف الربح من الانترنت

بالنسبة للراغبين بالدخول في مجال العمل على الإنترنت واستغلال مهارتهم التي اكتسبوها في أعمالهم التقليديّة لتحقيق الربح من الانترنت، بيع الدروس أو المساقات التعليميّة هو الخيار الأفضل والأقل تطلّباً بين كافة الخيارات السابقة، حاجز الدخول لا يتطلب اكتساب العديد من المهارات الجديدة، لا حاجة لتعلم البرمجة أو التصميم على سبيل المثال، القدرة على إيصال المعلومة وتبسيطها للمشاهد هي الأهم هنا، ولا حدود على المواضيع التي يمكن طرحها، سواء كانت مواضيع لطلاب المدارس الابتدائيّة أو للجامعيّين أو حتى في الحرف اليدوية – المهمّ هو قدرة المعلم على إيصال الفكرة.

كل ما تحتاجه هو بعض الأدوات سهلة الاستخدام لتسجيل الدروس، معلومات جذّابة ومفيدة للطلاب، ورغبة بالتعليم. نساعدك في منصة مساق أيضاً من خلال الدروس التي نقدمها عن صناعة المحتوى والأدوات التقنيّة التي نوفرها، لتكون قادراً على نشر دروسك دون الحاجة للقلق بشأن التعقيدات التقنيّة ولتكون أكثر قدرة على التركيز على محتوى دروسك وتواصلك مع الطلاب.

اشترك بالنشرة البريدية

أدخل عنوان بريدك الإلكتروني في المربع أدناه للاشتراك بنشرتنا البريدية

4 تعليقات

  1. شكرا جدا على هذا الشرح الجميل.

  2. نعم بيع الدروسات والدوارت التريبية من اهم طرق الربح من الانترنت ومن الواضح ان مساق هي واحدة من الخيارات الواعدة خاصة للعرب الذين يريدون الدخول الى هذا المجال

  3. […] في هذا المقال سنركّز على الخطوات الأساسيّة لإنشاء الدورات من التخطيط والتحضير وحتى التسجيل والنشر. قبل أن تبدأ يمكنك الإطّلاع على مقالنا السابق حول كيفية استغلال مهاراتك بهدف الربح من الإنترنت. […]

اترك ردّاً