تسعير الدورة التدريبية: دليل المدرب الإلكتروني 106

تسعير الدورة التدريبية ليس مُجرد عملية لاحقة لإنشاء الدورة، تسعير دورتك هو عبارة عن وضع قيمة لمجهودك وزمنك المبذولين في إعداد ذلك المحتوى الهادف، أي خلل في عملية التسعير قد يُتلف كل مجهودك السابق، لذلك، ننصحك بالتروي، وأخذ 10 دقائق من وقتك لقراءة الأسطر التالية عسى ولعل أن تكون دليل لك في تحديد السعر الأنسب لدورتك التدريبية.

اسم الدورة التدريبية عامل حيوي لنجاحها، هنا 3 عوامل يجب النظر اليها عند اختيار اسم للدورة

قبل أن نتجه للحديث عن تسعير الدورة، دعنا نتحدث عن موضوع مهم آخر يغفل عن أهميته معظم الناس وهو موضوع اختيار الأسم. ربما تفكر “لم علي أن أركز على الاسم، أليس موضوع الدورة التدريبية معروفُ لدى الناس!“.

للأسف، ذلك لا يمكن أن يكون أبعد من الحقيقة، اسم دورتك التدريبية هو أول شيء تقع عينا تلميذك عليه، لذلك، سيكون له تأثير حتمي على إختياره للدورة من عدمه. يجب عند اختيار الأسم مراعات التالي

  • أن يحدد اسم دورتك الفئة التي تستهدفها بدقة

تحدثنا في موضوع سابق عن أهمية تحديد الفئة المستهدفة بدقة عند القيام بالتخطيط لدورتك التدريبية، لكن، لضمان النجاح يجب أن يدل الأسم على تلك الدقة بقدر الأمكان. مثلاً؛ أيُ الدورتين التاليتين ستشتري

دورة 1: “تعليم الفوتوشوب”

دورة 2: “تعليم أساسيات الفوتوشوب للفنان المبتدئ”

  • أن يُطلع اسم دورتك التدريبية التلميذ بالنتائج التي سيتوقعها من شراءه لتلك التجربة

هذا امر مهم لجذب اهتمام التلاميذ، لا أحد يريد دورة عن “تعليم التسويق” ، لكن، دورات مثل “أساسيات تضمن لك تسويق منتجك الأول خلال أقل من شهر” يرى فيها التلميذ الفائدة الي ستعود عليه من شراءها وهذا بالطبع عامل سيؤثر في رأيه النهائي.

  • يجب أن يكون اسم دورتك التدريبية غير مبهم وخال من أي غموض

الغموض في محتوى الدورة قد يكون سبب في عدم ترشيح التلميذ لدورتك لزملائه، لكن، الغموض في الاسم سيضمن لك عدم وجود مبيعات منذ البداية! لا احد يرغب في شراء دورة اسمها “دورة الخطابة“، لكن، تعديل العنوان إلى “دورة أساسيات فن الخطابة لكل متحدث خجول” سيؤدي إلى تغير جزري في المبيعات، حتى إذا كان محتوى الدورتين نفسه!

تفادى تسعير الدورة التدريبية بسعر منخفض لهذه الأسباب ال5!

يلجأ كثير من المدربين المبتدئين عند تسعير الدورة التدريبية إلى استراتيجية تقليل أسعار دوراتهم لضمان مبيعات جيدة، هنا، سنوضح لكم لم نحن نرى أن هذه الإستراتيجية غير فعالة وتؤدي إلى خسائر أكبر من الأرباح

  • لن يتيح لك السعر المنخفض تسويق دورتك بطريقة فعالة.
  • تعطي التلميذ انطباع خاطئ بأن القيمة التي سوف يتلقاها جراء شراءه للدورة منخفضة.
  • التنافس على السعر لن ينتهي إلى برضاك بأقل سعر محتمل!
  • مجرد تخفيض سعر دورتك لا يضمن لك بيعها، في الغالب، ستجد نفسك تبذل نفس الجهد، الوقت، والمال الذي كنت ستبذله للتسويق في حال كان السعر عالي!
  • تخفيض سعر دورتك التدريبية قد يجعلك تتكاسل في التسويق لها بالشكل المطلوب ظناً منك أن السعر المنخفض وحده كافٍ لجذب التلميذ.

3 حالات نادرة يكون مقبول فيها تسعير الدورة التدريبية بسعر منخفض

تسعير الدورة التدريبية بسعر منخفض قد يكون لا مفر منه في الحالات التالية

  • خلال فترة تجريبية قبل بيع الدورة رسمياً بغرض عمل استطلاع للسوق.
  • عندما يكون لديك موعد نهائي قبل ارتفاع سعر دورتك التدريبية (هذا يولد احساس بالعجلة عند العميل).
  • عند تقديم تخفيض كحل أخير لأجل كسب عميل.

نساعدك على إنشاء موقعك التعليمي الخاص والبدء ببيع دوراتك عبر الإنترنت في أقل من دقيقة.

14 يوم تجريبي، دون ادخال بيانات الدفع.

3 حالات أنت مطالب فيها بجعل دورتك التدريبية مجانية!

الدورات المجانية منتشرة بصورة كبيرة و معظمها مشهورة في مجالها. ليس بالضرورة أن يكون العائد المالي هو الهم الأول والأخير لك كمدرب إلكتروني، هذه الحالات الثلاث يُفضل فيها منح الدورة التدريبية بالمجان حيث قد يأتي ذلك بعائد جيد لك ولتلميذك

عندما يكون الهدف من وراء ذلك هو إنشاء قاعدة عملاء قوية.

ينص هذا السيناريو على أن: “تقوم بعمل دورة تدريبية صغيرة (mini-course) ثم تقوم ببيعها بالمجان لأجل كسب عملاء لك قبل طرح دورتك التدريبية الأساسية“.

لأجل تعليم عميلك كيف يستعمل منتجك الإلكتروني!

إذا قمت بعمل تطبيق معين مثلاً وترغب له بالنجاح والانتشار فسيكون من المجدي هنا عمل دورة تدريبية مجانية تشرح كيفية استعمال ذلك التطبيق، هذا سيسهل على العميل استخدام المنتج.

كهدية يتحصل عليها تلميذك عند شراءه لأحد دوراتك التدريبية

هذه أحد الإستراتيجيات الناجحة لكسب العملاء، كل ما عليك هو عمل دورة تدريبية صغيرة في مجال له علاقة بمجال دورتك الأساسية وتقديمها للتلميذ بالمجان كشكر له على شراءه لدورتك.

كيف تطالب بسعر أعلى لدورتك التدريبية في 3 خطوات بسيطة

يوجد حالات معينة يرى فيها المدرب الإلكتروني أن العائد المالي لدورته التدريبية لا يغطي تكاليف الإنتاج والتسويق، وفي نفس الوقت لا يريد المدرب الإلكتروني المخاطرة بخسارة تلاميذه جراء زيادة تسعير الدورة التدريبية، هنا بعض الإستراتيجيات التي يمكنك الاعتماد عليها في هذه الحالة

توفير دورات تدريبية قابلة للتحميل

إستخدام هذه الاستراتيجية لن يتيح لك زيادة سعرك بأمان فحسب، بل سيكون عامل قوي لجذب تلاميذ لدورتك التدريبية حيث يعاني معظم التلاميذ من مشكلة ضيق وقت العملية التدريبية وتوفير دورة قابلة للتحميل يتيح لهم القابلية للبدء في تعلمها متى ما رغبوا بذلك وبالجدول التعليمي الذي يروه مناسباً. هذا قد يكون من أحد الأشياء التي يستعد التلميذ لدفع مبالغ أعلى من أجلها.

توفير خطة دفع لتلميذك

هذه طريقة مضمونة أخرى عند الرغبة في تسعير الدورة التدريبية بسعر عالي. مثلاً إذا كان لديك دورة تدريبية بسعر 350$ ومنحت تلاميذك خيار التقسيط لمدة أربعة أشهر بسعر 99$ فستلاحظ تدافع تلاميذك على الخيار الثاني، الأمر الذي يعني عائد مالي أعلى وقاعدة عملاء أكبر في نفس الوقت.

توفير شهادة اكمال الدورة التدريبية

تقديم شهادة توضح إنجاز التلميذ لمجال معين قد يكون واحدة من الأشياء التي تتيح لك تسعير الدورة التدريبية بسعر عالي خاصة وأن للشهادة عدة استخدامات وتعود على التلميذ بعدة فوائد من أولها وجود إثبات تعليم عند التقديم لوظيفة معينة.

هذه النصائح ال3 خاطئة! لا تبني سعر دورتك النهائي عليها

  • سعر الدورة يعتمد اعتماد كلي على مدتها

هذا خطأ منتشر يقع عديد من المدربين ضحية له، تسعير دورتك التدريبية ليس له علاقة بمدتها بل بالقيمة المُقدمة للتلميذ خلال تلك المدة.

  • يجب أن تنظر إلى تكلفة الإنتاج وحدها عند تسعير دورتك التدريبية

هذا خطأ شائع آخر، حساب تكلفة الإنتاج أمر مهم عند تسعير الدورة التدريبية، ولكن، لا يجب أن يكون هو المحدد النهائي لسعر تلك الدورة، هنالك عوامل أخرى يجب أن توضع في الحسبان مثل مركز تلك الدورة في السوق والقيمة التي تقدمها للتلميذ.

  • اجعل سعر دورتك التدريبية وسط بين اسعار المنافسين في السوق

هذه أيضاً استراتيجية خاطئة لتسعير الدورة التدريبية، خلال مرحلة أو أخرى يجب أن تطلع على اسعار المنافسين، نحن نعي ذلك، لكن، يجب ألا يكون ذلك هو العامل النهائي الذي ستبني عليه سعرك.

نساعدك على إنشاء موقعك التعليمي الخاص والبدء ببيع دوراتك عبر الإنترنت في أقل من دقيقة.

14 يوم تجريبي، دون ادخال بيانات الدفع.

المصادر المستخدمة

https://www.entrepreneur.com/article/196678

اشترك بالنشرة البريدية

أدخل عنوان بريدك الإلكتروني في المربع أدناه للاشتراك بنشرتنا البريدية

اترك ردّاً